التخطي إلى المحتوى

كونوا تشكيلًا عصابيًا وأخفوا حصيلة تجارتهم بالمخدرات في العقارات والسيارات حيث ان

شارك ستة متهمين، بعضهم لديه معلومات جنائية، في تشكيل عصابة متخصصة في الاتجار بالمخدرات وإخفاء عائدات تجارتها المشبوهة وراء أنشطة مشروعة، هذا ما كشفه محضر التحقيقات الأمنية التي تم مواجهتها مع الجهات المختصة. مع. وأكد المتهمون قيامهم بغسل ما يقرب من 100 مليون جنيه من عائدات أنشطة غير مشروعة وأنشطة مشروعة ومجالات عديدة لإخفاء مصادر الاستحواذ.

وكشفت التحريات الأمنية التي أجرتها الجهات المختصة بوزارة الداخلية أن المتهمين استخدموا أنشطتهم الإجرامية في مجال الاتجار بالمخدرات لتحقيق أرباح غير مشروعة وغسل الأموال. لقد شاركوا في الاتجار بالمخدرات واستفادوا منه، وبالتالي جمعوا مبالغ كبيرة من المال. . ولجأوا إلى غسل هذه الأموال كعائدات من أنشطتهم الإجرامية المذكورة أعلاه. وأن المتهمين استخدموا عدة أساليب لإخفاء أنشطتهم غير المشروعة، منها شراء الأراضي الزراعية والعقارات والسيارات والشركات ووكالات السيارات والمطاعم والكافتيريات، كما قاموا بعمليات إيداع نقدي وشيكات عديدة بمبالغ كبيرة ومتكررة، دون وضوح العلاقة أو طبيعة نشاط أي منهم. وقدرت قيمة هذه العقارات بحوالي 100 مليون جنيه إسترليني.

تمكنت الأجهزة الأمنية من اتخاذ الإجراءات القانونية ضد (6 أشخاص) لقيامهم بالاتجار وترويج المخدرات وتحقيق أرباح وجمع مبالغ مالية كبيرة ومحاولة غسل الأموال من نشاطهم الإجرامي عن طريق (إقامة أنشطة تجارية – شراء عقارات وأراضى وسيارات) )، بالإضافة إلى إيداع جزء من هذه الأموال في البنوك بقصد إخفاء مصدرها وإضفاء الصفة القانونية عليها وإظهارها على أنها جاءت من جهات مشروعة.

ومع تقدير قيمة هذه العقارات بحوالي 100 مليون جنيه إسترليني، فقد تم اتخاذ الإجراءات القانونية.

كان هذا الخبر بعنوان كونوا تشكيلًا عصابيًا وأخفوا حصيلة تجارتهم بالمخدرات في العقارات والسيارات ويمكنكم التعليق او مشاركة الاخبار في مواقع التواصل