التخطي إلى المحتوى

“علي عبده” يبدأ رحلة استثنائية نحو قمة المناخ تشمل 7 دول عربية.. تحت رعاية وزارة الشباب حيث ان

برعاية وزارة الشباب والرياضة، انطلق المغامر والناشط البيئي علي عبده، الأحد 1 أكتوبر 2023، في مغامرة استثنائية تهدف إلى تحقيق رقم قياسي جديد في موسوعة غينيس للأرقام القياسية. وذلك بالتنسيق مع الإدارة العامة للسياحة والفعاليات الرياضية بإدارة الشؤون المركزية بمكتب الوزير بوزارة الشباب والرياضة.

يتنقل علي عبده بالدراجة الكهربائية، استعدادا لمشاركته الاستثنائية في قمة المناخ COP28 التي ستعقد في دولة الإمارات العربية المتحدة في الفترة من 30 نوفمبر إلى 12 ديسمبر من العام الجاري.

تبدأ الرحلة من أهرامات الجيزة بجمهورية مصر العربية وتستمر لمدة أسبوعين، يزور خلالها علي عبده محافظات الفيوم ومرسى مطروح والإسكندرية ودمياط وبورسعيد والسويس وجنوب سيناء. يسافر بعد ذلك إلى سبع دول عربية أخرى، تبدأ بالأردن، مروراً بالسعودية وقطر والبحرين والكويت وعمان، وتنتهي الرحلة في الإمارات للمشاركة في قمة المناخ COP 28 وخلال القمة، النجاحات والتحديات والتحديات. سيتم عرض الفرص التي وثقها علي عبده خلال رحلته وتسليط الضوء عليها. الآمال المتوقعة من المؤتمر.

ومن المتوقع أن يزور علي عبده المدارس والجامعات والأندية في البلدان التي يمر بها خلال رحلته، بهدف رفع مستوى الوعي بين الشباب حول الحاجة الملحة للعمل المناخي وتغير المناخ. كما سيتم تصوير فيلم وثائقي يسلط الضوء على المشاريع والمبادرات التي زارها علي عبده، وسيتم عرضه في قمة المناخ COP28 بهدف الترويج لهذه المبادرات وإثارة اهتمام الشباب بأرقام قياسية.

وتهدف هذه الرحلة إلى الترويج لأهداف التنمية المستدامة وإبراز المبادرات والجهود التي تبذلها الدول العربية في هذا الصدد. À travers ce voyage, Ali Abdo cherche à atteindre un nouveau record dans le Livre Guinness des records, pour inciter les jeunes et la communauté arabe à réfléchir et à travailler davantage dans le domaine de la protection de l’environnement et de la lutte contre le تغير مناخي.

ويعتبر علي عبده من أبرز الشباب الناشطين في مجال الحفاظ على البيئة وتعزيز التنمية المستدامة. وقد قام في السابق بالعديد من المشاريع والرحلات المماثلة، بما في ذلك رحلة استكشافية إلى غابات الأمازون المطيرة ورحلة عبر الصحراء الكبرى في أفريقيا. وتعتبر رحلته الحالية إلى قمة المناخ COP28 بمثابة تحدي جديد يهدف إلى لفت الانتباه إلى قضايا تغير المناخ والحفاظ على البيئة في العالم العربي.

ومن المتوقع أن تحظى رحلة علي عبده ومشاركته في قمة المناخ COP28 باهتمام كبير من وسائل الإعلام العربية والعالمية، الأمر الذي سيساعد في رفع مستوى الوعي العام بقضايا تغير المناخ وأهمية العمل المشترك لمواجهة هذا التحدي العالمي.

تجدر الإشارة إلى أن “الرحلة إلى قمة COP28”، التي يقودها حاليا “علي عبده”، هي نسخة 2023 من الرحلة إلى 2030 لتحقيق التنمية المستدامة، والتي يتم تنفيذها بالشراكة مع منظمة أرضنا من أجل المناخ غير الحكومية. مؤسسة التنمية المستدامة وبدأت العام الماضي بالرحلة إلى COP27، وتبدأ نسخة 2023 تحت رعاية رئاسة الدورة. المؤتمر السابع والعشرون للدول الأطراف في اتفاقية الأمم المتحدة الإطارية بشأن تغير المناخ (CPO27)، جامعة الدول العربية ووزارة الشباب والرياضة ووزارة البيئة، بالشراكة مع برنامج الأمم المتحدة للتنمية، ويونيسيف مصر، والمنظمة المصرية نادي السيارات والسياحة ومجلس الشباب العربي والشركة القابضة للمياه والصرف الصحي. بالإضافة إلى مساهمة عدد من مؤسسات وشركات القطاع الخاص في الدول التي عبرتها الرحلة.

كان هذا الخبر بعنوان “علي عبده” يبدأ رحلة استثنائية نحو قمة المناخ تشمل 7 دول عربية.. تحت رعاية وزارة الشباب ويمكنكم التعليق او مشاركة الاخبار في مواقع التواصل